19165292089665932
recent
أخبار ساخنة

أردوغان يشن هجوماً لفظياً على السيسي في ظل وفاة محمد مرسي

الخط

وصف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، الذي توفي اليوم الاثنين، “بالشهيد”، فيما شن هجوماً لفظياُ على رئيس مصر الحالي، عبد الفتاح السيسي.


وصف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، الذي توفي اليوم الاثنين، “بالشهيد”، فيما شن هجوماً لفظياُ على رئيس مصر الحالي، عبد الفتاح السيسي.

وأعرب أردوغان، تعليقا على وفاة مرسي، في تصريح صحفي أدلى به في اسطنبول اليوم الاثنين، عن تعازيه للشعب المصري، قائلا: “مع الأسف جرى هذا في قاعة المحكمة، وأنا بداية أدعو الله بالرحمة لأخينا وشهيدنا”.

وشن أردوغان هجوما على السيسي، متهما إياه “باغتصاب السلطة والانقلاب”.

واعتبر أردوغان أن الغرب بقي صامتا حيال الإعدامات التي نفذت في مصر خلال عهد الرئيس المصري الحالي، مشيرا إلى أن البلدان الأعضاء في الاتحاد الأوروبي شاركت في الاجتماع، الذي دعا إليه السيسي في مصر، وذلك في الوقت الذي تحظر فيه هذه الدول عقوبة الإعدام على أراضيها.

كما نشر أردوغان تغريدة على حسابه الرسمي في موقع “تويتر” جاء فيها: “ببالغ الحزن والأسى تلقيت نبأ وفاة أخي محمد مرسي أول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر. أدعو بالرحمة للشهيد محمد مرسي أحد أكثر مناضلي الديمقراطية في التاريخ. إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وأكدت المصادر أن مرسي سقط مغشياً عليه، وفشلت محاولات إنقاذه رغم نقله لمستشفى قريب من مقر المحاكمة بمعهد أمناء الشرطة.

وقالت المصادر إن عدداً من قيادات الإخوان انهاروا في القفص عقب تأكدهم من وفاة مرسى، وهرعت سيارات الإسعاف والطواقم الطبية لقاعة المحكمة للكشف الطبي عليهم، في حين غادر رئيس المحكمة الجلسة بعد أن أعلن تأجيلها، واستدعيت قيادات أمنية، وطلب دعم إضافي من فرق العمليات الخاصة التابعة لوزارة الداخلية.

واحتُجز مرسي، في يوليو 2013، عقب الإطاحة به من الحكم بعد عام من توليه المنصب، في حين صدرت بحقه أحكام نهائية بالسجن في 3 قضايا بمجموع أحكام وصلت إلى 48 عاماً.

وبخلاف حكم نهائي بإدراجه على “قوائم الإرهاب” لمدة 3 سنوات، أعاد القضاء محاكمته في قضيتين ألغت محكمة النقض، أعلى محكمة للطعون بالبلاد، أحكامهما.

وكتب نجل مرسي “أحمد” على صفحته في “فيسبوك”: “أبي عند الله نلتقي”، فيما علق شقيقه “عبدالله” قائلاً: “لم نحصل علي تأكيد أو بلاغ رسمي لما يتم تداوله”.

وكانت آخر أخبار مرسي قد أعلنتها عائلته مطلع شهر رمضان الماضي، حيث قالت إن الشهر الفضيل هو السابع له منذ توقيفه عقب الإطاحة به من الحكم.

ووصفت وضعه بأنه “اعتقال انفرادي تعسفي بمحبسه، وحصار تام وعزلة كاملة”، وقال البيان: إنه “مُغيَّب وحيد، وسط حصار وتعتيم متعمد على طبيعة وظروف احتجازه”.

المصدر : الوسيلة 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة