U3F1ZWV6ZTI1OTQ4MTU1NTA1X0FjdGl2YXRpb24yOTM5NTY4MDIzNDY=
recent
أخبار ساخنة

هذا ماقاله وزير الخارجية التركي بخصوص اللاجئيين الغير مسجلين عند الحكومة التركية


قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إن تركيا لن ترحل السوريين غير المسجلين على أراضيها, بل ستعمل على تسوية أوضاعهم القانونية.


وأضاف صويلو خلال لقاء تلفزيوني بحسب ما ذكرت وكالة أنباء تركيا ورصدت الوسيلة أن “مليون و23 ألف لاجئ مختلفي الجنسيات مسجلين في تركيا بشكل رسمي بين إقامات عمل وطلاب”.
وأوضح صويلو أن تركيا اتخذت خطوات إيجابية لا مثيل لها مع السوريين وذلك بشكل يليق بإنسانيتها وبمفهوم المهاجرين والأنصار.

وشدد الوزير التركي على “إعادة توزيع السوريين في تركيا وفق الولايات المسجلين فيها”.

وتابع صويلو: “لن يتم تسجيل أي سوري جديد في إسطنبول باستثناء الحالات الإنسانية”.
واستدرك صويلو أن “المشكلة هي مع اللاجئين من مختلف الجنسيات وغير المسجلين في إسطنبول وعموم تركيا”.

وبين صويلو أنه “منذ 12 تموز/يوليو الجاري تم توقيف 6 آلاف و122 مهاجرا غير شرعي في إسطنبول من مختلف الجنسيات”.

وحول السوريين غير المسجلين, أشار صويلو إلى أنه “لن يتم ترحيل السوريين غير المسجلين في تركيا، بل سيتم نقلهم لمخيمات مخصصة وتسوية أوضاعهم القانوينة، ولن نرحل أحدا منهم لخارج الحدود”.



وأكد صويلو على طوعية الذهاب إلى المناطق المحررة في سوريا, منوهاً إلى أن بلاده لن تجبر أحداً على الرحيل.

وأردف الوزير: أن “الباب للذهاب إلى بعض المناطق السورية الشمالية هو أمر طوعي لمن يطلب ذلك، ولكن نحن لن نقوم بترحيل أحد بشكل قسري”.



وذكر صويلو أنه “في منذ مطلع العام الجاري وحتى اليوم تم القبض على 163 ألف مهاجر غير شرعي في تركيا، تم إعادة 43 منهم إلى بلادهم، ونتحضر حاليا لإرسال 7 آلاف آخرين”.

كما تطرق صويلو إلى إنقاذ “قوات خفر السواحل التركية أمس الثلاثاء طفلا كان على وشك الغرق مع أهله خلال عملية هجرة غير شرعية”.

وكان وزير الداخلية التركي سليمان صويلو قد أكد أن “الأتراك يستضيفون السوريين بروح الأنصار والمهاجرين معرباً عن الرغبة التركية في استمرار هذه الروح”.

ودعا صويلو السوريين إلى أهمية الالتزام “بالقوانين التركية حماية لهم وحفاظا عليهم”.

إقرأ أيضاً: السلطات التركية توقف عشرات السوريين في اسطنبول

وقال صويلو في كلمة له الثلاثاء 23 تموز/يوليو الحالي بحسب ما ترجمت الوسيلة: “قوانيننا وأنظمتنا واضحة للجميع.. نستضيف 3 ملايين و 630 ألفًا من الأخوة السوريين في بلدنا، ولدينا ما يقارب 540 ألف من الأخوة السوريين موجوين في إسطنبول ممن لديهم تصاريح إقامة”.

وطالب صويلو السوريين بضرورة “الالتزام بالعيش في المدن التي حددتها لهم الوزارة،”.

وأضاف صويلو: ” فالذين لديهم تصاريح إقامة في مدن أخرى، يمكنهم مغادرتها باستخدام إذن السفر فقط، فلايمكن أن يعيش الجميع في إسطنبول”.

وتأتي تصريحات صويلو هذه عقب حملة أمنية مشددة أطلقتها وزارة الداخلية التركية ضد اللاجئين ممن لا يحملون الكمليك وممن يحملون كمليك صادرة عن ولاية غير ولاية اسطنبول.

وأصدرت الاثنين ولاية إسطنبول، بيانا خاصاً وعاجلاً للأجانب عموما والسوريين خصوصا، الذين يعيشون في نطاق الولاية، محددة نقاط قانونية جديدة للحد من الهجرة غير الشرعية.

وبحسب بيان الولاية الذي اطلعت عليه “الوسيلة”, فقد “تم إعطاء مهلة حتى تاريخ 20 آب/أغسطس 2019 للأجانب من الجنسية السورية الذين يملكون بطاقات حماية مؤقتة مسجلة في ولايات غير ولاية إسطنبول ويعيشون في إسطنبول، كي يعودوا إلى الولايات المسجلين فيها”.

وأضافت الولاية في بيانها أن “الذين لا يعودون ضمن هذه المهلة المؤقتة، سيتم ترحيلهم إلى الولايات المسجلين فيها، وذلك وفق تعليمات وزارة الداخلية”.

وأشارت الولاية إلى أن “الأجانب من الجنسية السورية الذين ليسوا تحت الحماية المؤقتة، وغير مسجلين أو ليس لديهم إقامة، فإنه سيتم ترحيلهم إلى الولايات المحددة من قبل وزارة الداخلية”.

وتعد ولاية اسطنبول، مقصد الكثير من السوريين والعرب لكثرة فرص العمل فيها وارتفاع أجورها مقارنة بقلة فرص عمل باقي الولايات وانخفاض أجور العاملين فيها.

ويقيم في ولاية اسطنبول نحو 574 ألف سوري يحملون بطاقات الحماية المؤقتة في إسطنبول.

المصدر: الوسيلة 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة