U3F1ZWV6ZTI1OTQ4MTU1NTA1X0FjdGl2YXRpb24yOTM5NTY4MDIzNDY=
recent
أخبار ساخنة

أطلق النار في رأسه أمام طفله وزوجته.. الجيش اللبناني يقـتل أول متظاهر سلمي وفيديو يوثق اللحظات!


أعلن الجيش اللبناني أن أحد جنوده مسؤول عن قتل أحد المتظاهرين  مساء أمس الثلاثاء، بالتزامن مع تظاهرات خرجت رفضـاً لكلمة ألقاها الرئيس ميشيل عون قبلها بوقت قليل.

ويعتبر إطـلاق النـار الأول من نوعه منذ نحو أربعة أسابيع من الاحتجـاجات واسعة النطاق ضد النخبة الحاكمة في لبنان، ما يزيد من الـتوتر في البلد العربي الصغير الذي يعاني من أزمــة سياسية واقتصادية عميقة.


وأعلن الجيش اللبناني، فجر يوم الأربعاء 13 نوفمبر أن أحد عناصره هو من أطـلق النــار على أحد المتظاهرين، في منطقة خلدة جنوبي العاصمة بيروت، وأر داه قتـيلاً بُعيد انتهاء لقاء صحفي عُقد مع رئيس الجمهورية.


وقال الجيش، في بيان نشره على موقعه الإلكتروني، إنه "أثناء مرور آلية عسكــرية تابعة للجيش في محلة خلدة، صادفت مجموعة من المتظاهرين تقوم بقــطع الطريق فحصل تلاسن وتدافع مع العسكـريين".


وتابع : "مما دفع أحد العناصر إلى إطـلاق النـار لتفريقهم ما أدى لإصابة شخص. وقد باشرت قيادة الجيش تحقيقاً بالموضوع بإشارة القضاء المختص".


وأظهر مقطع فيديو يتحفظ موقع شيزر برس على نشره، جانباً من وجود طفل الرجل وزوجته بجواره، في مشهد مؤثر للغاية، فيما كان ينده الطفل والده.



فيما ذكرت وكالة الأنباء التركية "الأناضول" أن إحدى السيارات رفــضت الوقوف بعدما قطع المتظاهرون الطريق السريع في خلدة وعندما حاول علاء أبوفخر منعه، ترجّل أحد الراكبين من السيارة وأطــلق ثلاث رصـاصات عليه وأصــابه في رأسه أمام عائلته. 


وفي الوقت الذي ذكرت فيه مراسلة mtv أن قـاتل علاء أبو فخر المعاون أول شربل حجيل ســلّم نفسه وبيان مرتقب للجيش خلال دقائق يروي الحــادثة بكل تفاصيلها، تداول ناشطون عبر تويتر صوراً قالوا انها لشربل، دون أن يتسنى التأكد من صحتها.



المصدر: وكالات + سوشال
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة