U3F1ZWV6ZTI1OTQ4MTU1NTA1X0FjdGl2YXRpb24yOTM5NTY4MDIzNDY=
recent
أخبار ساخنة

بعد أن خوَّفت الشرطة الناس بكلابها متظاهر يحضر أسد لحماية المتظاهرين في العراق (فيديو)


قام متظاهر عراقي بتحدي قوات مكافحة الشغب، التي تسعى بوسائل مختلفة لتفريق المحتجين، كان من بينها إستقدام كلاب بوليسية لإرعابهم، لكن تلك الكلاب يبدو أنها لن تقوم بالمهمة، إذ عليها مواجهة الأسد الذي أحضره المتظاهر إلى ميدان التظاهر. 


وأصبح الأسد وصاحبه حديثاً متداولاً بين العراقيين على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما نشروا صوراً وفيديوهات لهما، وقد ظهر الأسد الكبير الحجم مكتسياً عَلم العراق.

وأصبح الأسد محطَّ أنظار وسائل الإعلام التي تزاحمت لتصويره، في حين كان الناس يفرُّون من حوله في أثناء تحرُّكه، وفقاً لما أظهره مقطع فيديو.

وقال عراقيون على مواقع التواصل، إن المتظاهر والأسد ظهرا، أمس الثلاثاء 12 نوفمبر/تشرين الثاني 2019، في محافظة بابل، التي تشهد احتجاجات مطالِبة برحيل الحكومة. 





المصدر : arabicpost

إقرأ أيضاً : رسمياً إيران تعلن خرقها الجديد في تخصيب اليورانيوم

أعلنت إيران رسمياً في يوم السبت ، أنها تقوم الآن بتخصيب اليورانيوم حتى خمسة في المئة، في أحدث خروق للاتفاق النووي المبرم مع القوى الدولية عام 2015.


ونقلاً عن فرانس برس ، أن المتحدث باسم المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية " بهروز كمالوندي" قال: "بناء على احتياجاتنا وما طُلب منا ننتج حالياً (بنسبة) خمسة في المئة". 

وحدد الإتفاق النووي سقف التخصيب عن 3.67 في المئة، لكن طهران قالت إنها لن تلتزم بذلك، بعدما أعلنت واشنطن الانسحاب من الاتفاق النووي العام الماضي، وإعادة فرض العقوبات على النظام الإيراني، الذي قالت إنه لم يحترم الإتفاق.

ويمكن استخدام اليورانيوم منخفض التخصيب، الذي يحتوي على نسبة تتراوح بين 3 و4 بالمئة، لإنتاج الوقود لمحطات الطاقة النووية، لكن يمكن تخصيبه أيضا لنسبة 90 بالمئة المطلوبة لإنتاج قنابل نووية.

ويقدر علماء بأن الوقت اللازم للوصول إلى الحد الأدنى البالغ 90 بالمئة لليورانيوم المستخدم في صنع الأسلحة ينخفض إلى النصف بمجرد تخصيب اليورانيوم إلى حوالى 20 بالمئة.

ومنذ عدة أشهر، بدأت إيران في التنصل شيئا فشيئا من الالتزامات التي فرضها الاتفاق النووي عليها مثل زيادة مخزون اليورانيوم إلى فوق سقف 300 كيلوغرام، وزيادة أعداد أجهزة الطرد المركزي، وهي العامل الحاسم في التخصيب.

المصدر : سكاي نيوز
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة